حجم الخط + | -
إن المناخ هو الذي يصف المكان بالبرودة أو الحرارة ,ويعين المناخ بوساطة حرارة الشمس .
فحرارة الشمس هي التي تمنح الأرض دفئها أو برودتها , كما أن حرارة الشمس تؤثر في اختلاف ضغط الهواء مما يساهم في حدوث الرياح , وتنتج حرارة الشمس والرياح معاً تيارات المحيط . لذلك فمن المهم عند دراسة مناخ منطقة ما , الأخذ بعين الاعتبار تأثير حرارة الشمس على تلك المنطقة ولأن سطح الأرض على شكل منحنٍ فتأثر حرارة الشمس على خط الاستواء يكون قوياً بينما يضعف هذا التأثير على القطبين .
فأشعة الشمس تلتقي بشكل عمودي على خط الاستواء , على حين تلتقي فوق المنطقة الاستوائية وتحتها بزاوية مائلة وبذلك تكون الحرارة على خط الاستواء أكثر منها في المناطق المدارية والبعيدة عن خط الاستواء .
ومن خلال التقاء أشعة الشمس بسطح الأرض في زاوية , تمر الأشعة عبر غلاف جوي فيمتص الهواء حرارتها وهذا سبب آخر لضعف الحرارة على المناطق البعيدة .
كل هذا يجعل إقليم خط الاستواء أكثر الأقاليم حرارة على سطح الأرض . ونحن نتكلم عن المناخ المعتمد على حرارة الشمس وهناك عوامل أخرى تدخل في المناخ فتجعله مناخاً فيزيائياً منها الماء ومياه المحيطات وتياراتها , وارتفاع الأرض والمناطق البرية ويمكنها أن تتحد جميعاً لتكون مناخات مختلفة بغض النظر عن موقعها على سطح الأرض . وبذلك يمكننا أن نجد مناخ منطقة ما بعيدة عن خط الاستواء , أكثر حرارة من منطقة على خط الاستواء نفسه , بالرغم من أن المنطقة الاستوائية تعد من أحر المناطق على الأرض .
أضف إلى yahoo أضف إلى simpy أضف إلى reddit أضف إلى digg أضف إلى del.icio.us أضف إلى facebook
..................................................................................
الكاتب: الادارة التاريخ: 2007/06/12
طباعة المقال  


أضف تعليق:

احجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات


  
الاسم :
البريد :
التعليق :
 
اكتب ما بالصورة اعلاه : captcha