حجم الخط + | -

الرئيسية » الموسوعة »  الفنون

آآآه منكم أعمامي ...

آآآه  منكم أعمامي

................

 

تذكرت بعض آلامي

وتفتحت جروحي

وفاحت رائحة قروحي

وجاءت بكل أحزاني

..

آآآه  منكم أعمامي

وما كان من غدر

أبناء أعمامي

فهربت ولهثت

وزاد ذلك من تعبي

وأضناني

حتى جاء الحزن

وأدماني

..

آآآه  منكم أعمامي

انتزعوا مني

أرضي وشجري

وكانت كلها لأبي

..

آآآه  منكم أعمامي 

رحم الله جدّي

لم يحكم بأمر الله

بين أبي وأعمامي

..

آآآه  منكم أعمامي

استغل طيبة أبي

وسجّل أرضه كلها

لأعمامي

..

آآآه  منكم أعمامي

وبظلمة ليل شتاء قارس

طردنا جدّي

وصرت افترش أرضي

والتحف سمائي

..

آآآه  منكم أعمامي

ويداهمنا الرعب والخوف

من ظلمة ليلي وشتائي

..

آآآه  منكم أعمامي

ويهرب نومي وسباتي

وأفقد من آبائي

وأجدادي

كل حناني

..

آآآه  منكم أعمامي

ويظلنا بُعد هجراني

جفائي لأعمامي

وأبناء أعمامي

..

آآآه  منكم أعمامي

وتمضي سنين من أيامي

ولم تتفتح وردة أحلامي

بعودة أرضي لكياني

..

آآآه  منكم أعمامي

وبعد مرور عقود سنواتي

جاءت معجزة ربي وإلهي

..

آآآه  منكم أعمامي

طُرِد جدّي من بيت

أعمامي

بيت أقيم بظلمٍ

على أرضي

وفؤادي

بعدما طردنا جدّنا

بقوته وأبوته

وآذاني

..

آآآه  منكم أعمامي

جاء ذليلاً إلى بيتنا

الحاني

ليقضي بقية أيامه

مع بعض أحلامي

..

آآآه  منكم أعمامي

ومرّت أحداث عظام

أمامي

تمرّ بطيئاً بين

ذاكرتي

وبريق نور

أبصاري

..

آآآه  منكم أعمامي 

وتختلط حرقتي وأحزاني

بدموعي وآهاتي

وماتت معها

آمالي وأحلامي

..

آآآه  منكم أعمامي 

فاستلّت مني لجدّي

نظرة عتابي

ففاضت

عيني أنهاراً

وأخرجت معها

بعض آهاتي

وأحزاني

..

 

آآآه  منكم أعمامي 

فشهقت روحي

أنفاسي

وعلا صوت بكائي

وكادت روحي

تتدحرج أمامي

من شدّة نعيبي

وآهاتي

...

آآآه  منكم أعمامي

وجفت دموع عيوني

فصرت أذرف دمي

ينساب على وجهي

وكياني

يقتل معه أحلامي

وشبابي

...

آآآه  منكم أعمامي

ومسحت دمعة جدّي

وأخذت أضمّه

لصدري

ويزيد معها صوت

صراخي

...

آآآه  منكم أعمامي 

سامحك ربي وإلهي

قلتها مع بريق

أحلامي

لعله ينتزع آلامي

من أحشائي

...

آآآه  منكم أعمامي 

وهي بلا حلف

أيماني

حطت برحالها

على ما تبقى

من جثمان أحلامي

وآمالي

...

آآآه  منكم أعمامي

وانتثرت روائح كلماتها

على صميم آلامي

ووضعت يدها

على جروحي

وآهاتي

...

آآآه  منكم أعمامي

وانبلج فجر جديد

بقوة عنفواني

وجاءت كلمات

أخواتي وأخواني

مواسية لغصتي

ورجف قلبي

وكياني

...

آآآه  منكم أعمامي 

فانزاحت همومي

وبعض آهاتي

لحظة حلول ضيوفي

عليّ ببابي

...

آآآه  منكم أعمامي

وبرق ضوء إحساسهم

وتحناني

بسماء قهري

وانفجار غضبي

وآلامي

...

آآآه  منكم أعمامي

فكانت تسكب

السلسبيل الندي

على قروحي

وأعضائي

..

آآآه  منكم أعمامي

فهدأت نفسي

من روعها

ومن دموع رجائي

وعتابي

...

آآآه  منكم أعمامي 

وقرت عيني وهدأت

أنفاسي

وخرجت تنهيدتي

من قلب أحشائي

أخذت معها

عصارة آلامي

وأحزاني

...

آآآه  منكم أعمامي

وتاقت نفسي ضمة ً

من أيدي أبناء

أعمامي

...

آآآه  منكم أعمامي 

وصرت أبحث عن

دقات قلبي

من بين ضلوعهم

لثواني

لعلي أحس ببعض

أماني

...

آآآه  منكم أعمامي

ويهجرني الخوف

من أحبابي

وهدأت نفسي

وقلّ نبضي

وفؤادي

بمصافحة أيدي

أعمامي

................

 

بقلمي أنا

يحيى داود

16 / 09 / 2010


أضف إلى yahoo أضف إلى simpy أضف إلى reddit أضف إلى digg أضف إلى del.icio.us أضف إلى facebook
..................................................................................
الكاتب: يحيى  الراعوش التاريخ: 2010/11/18
طباعة المقال  


أضف تعليق:

احجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات


  
الاسم :
البريد :
التعليق :
 
اكتب ما بالصورة اعلاه : captcha